الثلاثاء، مارس 30، 2010

أشعر بالعار .....


أشعر بالعار عندما اتجاوز الواحد والعشرين عاما ولم أعرف لي رئيس سوي
عروسة ماريونت لا تستطيع الحراك بدون وصلة من الأسلاك المتصلة بأيدي من الداخل والخارج
أشعر بالغثيان من مجتمع خاضع لمومياء متحركة
مجتمع كل ما يهمه هو إدعاء الفضيلة والشرف
وليس تنفيذ ها بل مجرد إدعاء وكذب
مجتمع كاذب من كثرة ما يكذب صدق نفسه بأن كذبه هو الحقيقة
مجتمع يهتم بدخول الحمام بالقدم اليسري والخروج بالقدم اليمني ، قبل أن يهتم بحقوق الإنسان
مجتمع يحب الراحة والأنتخة لا يريد ان يعمل أو يجتهد ليبني مستقبل مشرق
عذرا نحن أمة مثيرة للغثيان ولا أبرأ نفسي منكم بل أنا مثلكم مثير للغثيان
لأني لا أجيد سوي بعض الجعجعة الحنجورية
وهكذا أقنع نفسي إني أديت دوري
بعد كتابتي لمثل هذا الكلام
عذرا لكن الكلام لا يكفي
وشعوري بالعار لا يكفي
وزاد شعوري عندما عجزنا أن نحمي صحفي لإعلانه رأيه بحرية
بأنه لا يتفق مع اله مصر الحالي
عذرا أيها الاله نحن نعبدك ونسبح بفضلك ولا نقدر أفضالك علينا
لكن اعذرني سأخبرك بشئ قد تجهله أيتها المؤمياء المتحركة لقد كفرت بك
وأفتخر بكفري بين الجميع واذهب إلي الجحيم الذي أعددته للشرفاء
أو من بقي شريف بين أبناء هذا الوطن




لرؤية المقال في الصورة قم بحفظ الصورة ثم تكبيرها باستخدام أي برنا مج لعرض الصور



M.S.M.O
I.M.S.A

هناك 6 تعليقات:

  1. حنان فوزى30 مارس 2010 3:33 م

    معك فى أننا شعب مثير للغثيان
    و لكن هناك مثل شعبى يقول
    "يا فرعون ايه فرعنك...قال ملقتش حد يلمنى"

    ردحذف
  2. قرأت هذا المقال حينما نشر منذ سنوات و اعجبنى كثيرا و فعلا الكلام منطبق على كل الثلاثين عام و حان الوقت ليفيق الشعب و يهب لكرامته

    ردحذف
  3. إذا لم نكن نستطيع لم الفرعون فلنجمع أنفسنا ونلم اشتراكات رحلة ذهاب إلي الجحيم بدون عودة

    هذا الكلام لا ينطبق علي 30 سنة فقط بل يمتد إلي جذور الماضي و آفاق المستقبل
    كل ما أتمناه أنا أشهد فجر رؤية جديدة
    لمجتمعنا قبل أنا أموت

    ردحذف
  4. بشكل أو بآخر تستحق الشعوب حكامها

    ردحذف
  5. أنا أؤمن بمقولة أن الحاكم هو مرآة للشعب
    لذلك أنا لا أبرأ نفسي من التهمة فجميعا في قفص الاتهام بالتقصير

    ردحذف
  6. لا يغير الله ما بقوم حتى يغيرو ما بأنفسهم
    نحن قصرنا في كل شئ نحن نستحق عقاب الله لنا

    ردحذف

خد راحتك في الجنان معنا حرية الرأي مكفولة للجميع حتي لو هتجنن علينا
نظرا لوجود مشاكل في نظام التعليقات لغير معرفين برجاء عدم التعليق بغير معرف منعا لاختفاء التعليقات